التلاميذ والمجازون من الشيخ الأحسائي
أحمد عبدالهادي المحمد صالح * - 16 / 3 / 2011م - 2:45 م - العدد (33)

لاشك أن الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي شخصية واسعة الأفق، حظيت بشهره واسعة ومكانة مرموقة جعلته أحد أبرز المنظرين في الفكر الفلسفي والكلامي ورائداً من رواد المدارس العلمية التي تمتلك موقعية ورؤية خاصة تميزه وتفرزه كمؤسس مدرسة عرفت باسمه «الشيخية» نسبة إلى الشيخ الأحسائي.

والملاحظ أن معظم ما كتب عن الشيخ لا يتجاوز جانبين من حياته:

الجانب الأول: السيرة والحياة العلمية للشيخ الأحسائي مع التركيز على مؤلفاته وما سطره قلمه إضافة إلى الحقبة الأخيرة لحياته وما تخللها من أحداث مؤلمة.

الجانب الثاني: المطالب الفلسفية والكلامية التي تبناها وسار على نهجها تلامذته، في محاولة في الدفاع عن فكره.

في المقابل نجد أنه هناك غفلة في تقصي من تتلمذ على الشيخ الأحسائي وهو جانب مهم من حياته العلمية ويكشف بعداً لا يقل عن غيره من الإنتاج العلمي. ومن خلال تتبعي لما كتب عن الشيخ لم أجد من أعطى إحصاءاً دقيقاً عنهم. فمثلاً ذكر صاحب أعلام هجر من تلاميذه (21)، ومن الراوين (23) شخصية[1] ، بينما بلغ بهم صاحب كتاب الشيخية إلى (30) شخصية، والمجازون من قبله إلى (12) شخصية[2] ، أما الأستاذ حسن الشيخ في كتابه «آخر الفلاسفة» فقد أوصل طلابه إلى (27)، والمجازون منه إلى (13)[3] ، هذا بغض النظر عن الخلط الذي وقع فيه بعضهم إذ جعل تلاميذ السيد كاظم الرشتي ضمن تلاميذ الشيخ الأحسائي.

وهذا التباين في العدد والقلة في الكم يعزوه السيد الطالقاني صاحب كتاب الشيخية إلى: أنّ النقمة التي صبّت عليه وعلى أتباعه، والشبهات التي ظلّت تلاحق المنتمين إليه والمنتسبين إلى مدرسته أدّت إلى البراءة منه وإنكار التلمذة عليه، بل الصلة به ولقاءه طلباً للسلامة[4] .

ومن يتتبع كتب السِيّرَ يجد هناك كماً زاخراً من التلامذة وممن تلقى علومه من الشيخ الأحسائي خلال أربع مراحل من حياته وهي كما يلي:

- الحوزة العلمية في الأحساء بمدينة الهفوف: حيث أثبتت بعض الوثائق القديمة أن الشيخ قام بالتدريس في حوزة علمية بمدينة الهفوف عرفت بحوزة الخميس، ومن المؤسف أن معظم تلاميذ هذه المرحلة قد فقد بسبب جناية التاريخ وعدم وجود من أرخ لتلك الحقبة الزمنية، وقد عرف منهم الشيخ حسين ابوخمسين.

- حوزة كربلاء: فبعد أحداث عام 1210هـ في منطقة الأحساء هاجر منها شطر ليس بالقليل من أعلام الأحساء منهم الشيخ عبد المحسن اللويم والشيخ أحمد المحسني، والشيخ محمد الرمضان وغيرهم كثير إلى مختلف المناطق المحيطة، وكان اختيار الشيخ الأحسائي وقع على مدينة كربلاء حيث بدأ بها حركته العلمية وتقعيد مدرسته الفكرية، وقد تتلمذ عليه خلالها نخبة كبيرة من التلاميذ من أبرزهم: الشيخ إبراهيم التبريزي، والشيخ محمد آل عبد الجبار القطيفي. ومن هنا يرجح أن انطلاق الفكر كان خلال حقبة كربلاء.

- الحوزة الجوالة: عرف الشيخ بكثرة أسفاره وتنقلاته التي كان يستثمرها في التعليم حيث كان الشيخ أينما حل محط أنظار طلاب العلم فتتعطل الدروس والأبحاث ويهرع الكل إلى مجلس درسه ليستفيدوا منه.

- الحوزة السيارة: وهي نوع من الحوزات المتنقلة ترافق العالم في سفره وترحاله ويلازمه مجموعة من خلص تلاميذه الحريصين على عدم تفويت درسه. والشيخ الأحسائي كان الهاجس العلمي أحد همومه لذا لم يكن يفوت فرصة يستطيع من خلالها العطاء، والتي منها وأبرزها الحوزة السيارة التي كان من روادها الشيخ عبد الله العيثان الأحسائي والشيخ أبو الحسن اليزدي وأبناؤه.

أما هذه الدراسة فهي محاولة جادة نحو سبر أغوار تلاميذ الشيخ الأحسائي من بطون التراجم وسير العلماء وهي رغم ما بذل فيها من مجهود لم تخلُ من النقص لقلة المصادر، ولوجود عائق اللغة الفارسية التي تضم عددا كبيراً من تلاميذ الشيخ لم تذكرها المصادر العربية.

إبراهيم بن عبد الجليل التبريزي: درس العلوم الدينية لسنين فتبحر في العقليات والفقه والحديث، ثم اتصل بالشيخ أحمد الأحسائي فتتلمذ عليه، وبعد وفاته تتلمذ على السيد كاظم الرشتي في كربلاء. ومن مؤلفاته (شرح حياة النفس للشيخ أحمد الأحسائي)، و تحفة الملوك في علم السلوك، والصوم والصلاة.

إبراهيم عرفات: وهو إبراهيم بن مهدي بن حسن بن عيسى بن علي بن عرفات بن عيد بن قوام القديحي القطيفي. من أجلاء علماء منطقة القطيف. ولد عام1180هـ في القديح إحدى نواحي القطيف، وهاجر منها إلى النجف عام 1196هـ. تتلمذ على عده أساتذة من بينهم الشيخ أحمد الأحسائي ذكر ذلك المترجم له في تعليقاته على (شرح الخطبة التطنجية). توفى قبل عام 1269هـ ومن مؤلفاته: ردود ونقود، والكشكول، وتعليقات على بعض مؤلفات السيد كاظم الرشتي.

السيد أبو الحسن التنكابني: هو السيد أبو الحسن بن السيد محمد حسين التنكابني. عالم فاضل وهو خال مؤلف (قصص العلماء)، ذكره في قصصه وقال أنه من أرشد تلاميذ الشيخ أحمد الأحسائي. وكان قد كتب رسالة في العلم وعرضها على الشيخ فكتب عليها الشيخ شرحاً عليها.

السيد أبو الحسن اليزدي: هو أبو الحسن بن إبراهيم اليزدي. عالم فاضل جليل. كان من أخصاء الشيخ أحمد الأحسائي المستفيدين منه حضراً وسفراً وكان معه في سفره الأخير إلى الحج في 1241هـ. من مؤلفاته: جوامع التفسير، وتفسير سورة الفاتحة.

السيد أبو القاسم التنكابني: هو السيد أبو القاسم بن السيد محمد حسين التنكابني معروف بالمقدس، وهو خال مؤلف (قصص العلماء) ذكره فيه فقال: انه كان مرجعاً موثقاً في تنكابن.

السيد أحمد التبريزي: عالم عامل فاضل، ومعروف ب(حوش نويس)، وله بقلمه في المطابع زاد المعاد للمجلسي، وقرآنا بالحجم الصغير والمتوسط.

الشيخ أحمد العصفور: الشيخ أحمد ابن الشيخ محمد بن أحمد آل عصفور الدرازي البحراني، شقيق الشيخ حسين آل عصفور (المشهور). كما يروي عنه الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: رسالة في الصلاة اليومية، ورسالة في الطهارة، ورسالة في أصول الدين.

الشيخ أحمد المحسني: هو الشيخ أحمد بن الشيخ محمد بن الشيخ محسن بن الشيخ علي بن محمد بن أحمد بن محمد بن الحسين بن أحمد بن محمد بن خميس بن سيف الربعي نسبه إلى ربيعة بن نزار الأحسائي. ولد في المدينة المنورة عام1157هـ، هاجر من الأحساء إلى النجف من اجل التحصيل العلمي فتتلمذ عند كل من الشيخ حسين بن الشيخ محمد آل عصفور البحراني، والسيد مهدي بحر العلوم، والسيد علي صاحب (الرياض). والمترجم له يروي بالأجازة عن كل من الشيخ أحمد الأحسائي، والشيخ حسين العصفور، والشيخ جعفر كاشف الغطاء، والسيد محسن الأعرجي (وغيرهم). توفي: بمرض الطاعون الذي ضرب البصرة والمناطق المجاورة بما فيها الفلاحية عام 1247هـ، ودفن في مقبرته الخاصة بجوار مسجده. من مؤلفاته: وقاية المكلف من سوء الموقف، في الصلاة والعقائد الخمس، ورسالة في الجهر والإخفات بالبسملة والتسبيح في الأخيرتين وثالثة المغرب، و رسالة في حجية ظواهر الكتاب الكريم.

الشيخ أحمد بن طوق: هو الشيخ أحمد بن الشيخ صالح بن سالم آل طوق الخطي القطيفي. من أفاضل عصره علماً وعملاً. تتلمذ عند جماعة من العلماء أبرزهم الشيخ أحمد بن محسن بن منصور آل عمران، وله منه إجازة رواية، وعن والده الشيخ صالح، والشيخ محمد بن عبد علي آل عبد الجبار القطيفي. والمترجم له يروي بالأجازة عن الشيخ أحمد الأحسائي. توفى: عام 1245هـ ومن مؤلفاته: جامع الشتات في أحكام الأموات، وفي الفرائض والمواريث، ورسالة مبسوطة في الأصول الخمسة، ورسالة في الأصول الخمسة مختصرة.

آمنة خانم القزويني: هي آمنة خانم بنت الشيخ محمد علي بن الشيخ عبد الكريم، صاحب كتاب (نظم الغرر)، بن الشيخ محمد يحي، صاحب (ترجمان اللغة)، ابن المولى محمد شفيع القزويني بن محمد رفيع بن فتح الله القزوينية. ولدت في قزوين عام 1202هـ وتتلمذت على أخيها الميرزا عبد الوهاب القزويني، تزوجت عام1219هـ للشيخ محمد صالح البرغاني فحضرت الفقه والأصول عنده. وأخذت الحكمة والفلسفة العالية من حوزة الشيخ الملا آغا الحكمي القزويني في المدرسة الصالحية، كما حضرت مجلس درس الشيخ أحمد الأحسائي في قزوين، حتى بلغت درجة عالية في العلم والفضل، وكان زوجها يأمر النساء بالأقتداء بها والرجوع إليها في أحكام الدين، وكانت لها حوزة تدريس لنساء عصرها في كل من كربلاء وقزوين.وقد أجازها زوجها وأخوها والشيخ أحمد الأحسائي بأجازات مفصلة. من مؤلفاتها: قصيدة طويلة في 480 بيتاً عن لسان زينب الكبرى سلام الله عليها، في حوادث كربلاء، ولها بعض الرسائل مع أبي الثناء محمود الآلوسي.

أسد الله الكاظمي: هو الشيخ أسد الله بن الحاج إسماعيل بن ملا محسناً بن مجد الدين بن معز الدين، الأنصاري الكاظمي. ينتهي نسبه إلى جابر بن عبد الله الأنصاري الصحابي المعروف، من الخزرج. علامة محقق من أكابر علماء الأمة، ومشاهير المصنفين في عصره. ولد في كربلاء عام 1160هـ وبها نشأ ويروي بالأجازة عن كل من: الشيخ أحمد الأحسائي وتاريخها 1229هـ. والوحيد الأغا محمد باقر بن محمد اكامل البهبهاني، والسيد محمد مهدي الشهرستاني، والسيد مهدي بحر العلوم.من مؤلفاته: مقابس الأنوار ونفائس الأسرار في أحكام النبي المختار وعترته الأطهار، وكشف القناع عن وجوه حجية الإجماع (ط)، والتحقيق في مسألة التوسعة التضييق.توفى عام 1234هـ ودفن في النجف الأشرف.

الشيخ جعفر البرغاني: هو الشيخ محمد جعفر بن المولى الشيخ المولى محمد تقي الشهيد البرغاني القزويني. ولد في قرية برغان عام 1176هـ، وتخرج في الفقه والأصول والحديث على والده وعمه الشيخ محمد صالح، والشيخ أحمد الأحسائي، وأخذ الحكمة والفلسفة على الآخوند الملا آغا الحكمي القزويني.توفي في كربلاء عام 1306هـ، ومن مؤلفاته: تعديل العقيدة، والقراءة في القراءات السبع وأسماء القرآن، وميزان التلاوة (فارسي).

الشيخ جعفر الكاظمي: هو الشيخ جعفر بن هادي الرشتي الكاظمي، عالم فاضل من تلاميذ الشيخ أحمد الأحسائي وأصحابه. كتب بخطه من تصانيف أستاذه (سرح رسالة العلم) و(شرح الفوائد الحكمية) وعلى الكتابين حواش وتعاليق.

الشيخ حسن الأحسائي: هو الشيخ حسن بن الشيخ أحمد بن الشيخ زين الدين بن الشيخ إبراهيم آل صقر الأحسائي المطيرفي. كان أصغر أبناء الشيخ أحمد. توفى في حياة والده ومن مؤلفاته: حديقة الأخبار في ترجمة الأخيار والأشرار.

الميرزا حسن عظيم آبادي: هو الميرزا حسن بن امان الله الدهلوي العظيم آبادي الهندي.

من العلماء الفقهاء فاضلاً زاهداً. درس في الهند ثم سافر إلى كربلاء فأقام فيها وذلك في عهد الشيخ أحمد الأحسائي، والسيد كاظم الرشتي فدرس عليهما وتوفى: عام 1260هـ ومن مؤلفاته: ترجمة حياة النفس، وأنوار الشريعة، وأصول الدين.

ميرزا حسن كوهر: هو الميرزا حسن بن علي الحسن القراجة داغي التبريزي الملقب بجوهر.

من العلماء الأعلام بكربلاء. حضر في النجف وكربلاء دروس كبار العلماء حتى أجازوه منهم الشيخ أحمد الأحسائي، و الشيخ موسى بن الشيخ جعفر النجفي، والشيخ علي الرشتي، والسيد عبد الله شبر الكاظمي، والشيخ حسن بن الشيخ حسين بن محمد آل عصفور البحراني، والسيد كاظم الرشتي الحائري. توفى في مكة المكرمة عام 1266هـ ودفن في وادي قريش. ومن مؤلفاته: شرح حياة الأرواح واللمعات والمخازن في دقائق أحوال المبدأ والمعاد.

الشيخ حسين الكرماني: هو حسين بن عبد العلي بن عبد المحمود بن أمير أحمد الطهراني الكرماني اليزدي، الملقب بالمؤمن الواعظ. عالم خطيب. ولد في كرمان وربي في طهران وأقام في يزد. تتلمذ عند الشيخ أحمد الأحسائي، ويمدحه في مؤلفاته. من مؤلفاته: عجائب الأسرار، في مناقب الأبرار، زاد المسافرين ومعاد المهاجرين، ومائدة العارفين.

الشيخ حسين بوخمسين: هو الشيخ حسين بن الشيخ علي بن الشيخ محمد الكبير الخماسيني الودعاني الهمداني الدوسري الأحسائي الهجري. ولد بالهفوف حدود عام 1170هـ أخذ المقدمات من والده ثم التحق بدرس الشيخ أحمد الأحسائي عندما كان في الأحساء وتوفى: بعد عام 1263هـ.

السيد حسين العبد القاهر: السيد حسين بن السيد عبد القاهر بن السيد حسين التوبلي البلادي البحراني. سكن بالبصرة وهو من أفاضل علماء عصره. تتلمذ عند والده والشيخ عبد الله بن محمد بن الشيخ سليمان البحراني، والشيخ نصر الله القطيفي، والشيخ أحمد الأحسائي وغيرهم. توفى في البصرة بعد عام 1256هـ ومن مؤلفاته كتاب في أسرار الحروف، ورسالة في حكم نقل الموتى إلى المشاهد المشرفة، ورسالة في شرح حديث (إنما الأعمال بالنيات).

الشيخ حمزة كلائي: هو محمد بن مقيم بن الشريف بن مقيم الدرزي البار فروشي المازندراني.

عالم كبير من الأجلاء في عصره أصله من حمزة كلاء. تتلمذ على حجة الإسلام الشفتي الأصفهاني، والشيخ محمد إبراهيم الكرباسي، وتتلمذا في أصفهان عند الشيخ أحمد الأحسائي. وهو يروي بالأجازة عنه. توفى في عام 1281هـ ومن مؤلفاته شرح شرح العرشيه، و شرح مقدمه قوانين الأصول، و اللوامع في شرح الروضة البهية.

الشيخ رجب الخالكياسري: هو رجب علي بن زين العابدين الخالكياسري.

فاضل جليل بارع ومن المرجح أن يكون من تلاميذ الشيخ أحمد الأحسائي.

رجب الطوسي: هو رجب علي بن محمد صالح بن علي نقي الطوسي الأصفهاني.

فاضل محدث ومن مؤلفاته الأربعون حديثاً.

زين العابدين الخوانساري: عالم فاضل.

السيد سليمان اليزدي: هو السيد ميرزا سليمان المدّرس اليزدي.

شبير الخاقاني: هو الشيخ شبير ابن الشيخ ذياب ابن الشيخ محمد الخاقاني. من كبار المجتهدين الأفاضل وأعلام الفقهاء المحققين ومن المعاصرين للسيد محمد مهدي بحر العلوم المتوفى 1212هـ، والشيخ الأكبر جعفر كاشف الغطاء المتوفى 1228هـ. ويبدو أنه تتلمذ عند الشيخ أحد الأحسائي فله من التأليف (لسان التنين) في أجوبة حفيد زين الدين، يعني الشيخ محمد بن الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي. من مؤلفاته رسالة عملية، والرسائل الخاقانية، ورسالة في علم الكلام.

عبد الجليل بردة: أجازه الشيخ أحمد الأحسائي مع علماء آخرين.

الشيخ عبد النبي الكاظمي: هو الشيخ عبد النبي بن علي بن أحمد بن الجواد الكاظمي. عالم من أعلام جبل عامل. ولد حوالي عام 1198هـ في بلد الكاظمين عليهم السلام. يروي بالأجازة عن الشيخ أحمد الأحسائي. توفى: في قرية جويا من ساحل صور عام 1256هـ.

عبد علي البحراني: هو الشيخ عبد علي بن الشيخ علي بن الشيخ محمد بن الشيخ علي بن الشيخ أحمد الخطيب بن عبد السلام التوبلي الجد حفصي البحراني. من فحول العلماء، ومن أعاظم الأتقياء الأخيار، ولا سيما في العقليات والهندسيات. يروي عن الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي من مؤلفاته: شرح رسالة في علم الهيئة للشيخ محمد بن الشيخ أحمد البلادي البحراني.. توفى عام 1232هـ.

الشيخ عبد الخالق اليزدي: هو الشيخ عبد الخالق بن عبد الرحيم اليزدي المشهدي. أصله من قزوين وسكن يزد من مواليد عام 1206هـ. له إجازة من أستاذه الشيخ أحمد الأحسائي كتبها له في 1238هـ، ويروي عن السيد كاظم الرشتي. توفى في مشهد المقدس الرضوي عام 1268هـ. من مؤلفاته: آداب النكاح (فارسي)، وشرح حديث: ما ترددت في شيء أنا فاعله (توفي: في 28/ذي الحجة/ 1289هـ. توفي: في 28/ذي الحجة/ 1289هـ)، وفضل علم (فارسي).

الميرزا عبد الرحيم القره باغي: رئيس ومرجع ومقلد في قره باغ.

الشيخ عبد الكريم السرابي: هو محمد كريم بن الحاج مهدي قلي... الأردبيلي المشكيني السرابي.

من الفقهاء الكاملين والعلماء العالمين، تتلمذ على الميرزا يوسف بن عبد الفتاح التبريزي، وعلى الشيخ أحمد الأحسائي، وله الإجازة منهما. من مؤلفاته: برهان جامع اللسان في لغة الفرس، وتذكرة محمد شاهي، وزبده الدعوات.

الشيخ عبد الله الأحسائي: هو الشيخ عبد الله بن الشيخ أحمد بن الشيخ زين الدين... آل صقر القرشي الأحسائي المطيرفي. ولد في الأحساء، هاجر إلى البحرين مع والده ثم أرسله إلى أخيه محمد تقي في البصرة ليتم مواصله درسه ثم سافر إلى إيران، وحضر على أبيه في الفقه والأصول والحديث كما حضر على غيره من الأعلام. من مؤلفاته ترجمة الشيخ أحمد الأحسائي.

الشيخ عبد الله الخطي: هو الشيخ عبد الله بن علي بن محمد الجاري الخطي. من أكابر علماء القطيف مجاز عن شيخه الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته كتاب في تفسير أول ما خلق الله العقل، ورسالة في وجوب الجمعة عيناً، ورسالة في آداب المفتي.، توفى: عام 1230هـ.

الشيخ عبد الله العيثان: هو الشيخ عبد الله بن إبراهيم آل عيثان الأحسائي القاري. من أصحاب الشيخ أحمد الأحسائي والملازمين له.

السيد عبد الله شبر: السيد عبد الله بن السيد محمد رضا شبر الحسيني الكاظمي. ولد في النجف سنة 1188هـ، وقرأ العلوم فيها، وله عده أساتذة منهم الشيخ أحمد الأحسائي وله أجازة منه، والسيد محسن الأعرجي. توفى: في شهر رجب عام1242هـ. من مؤلفاته: درر الحديث، والعلوم الأربعة، وتفسير القرآن الكريم.

الشيخ عبد الله غدير: هو الشهيد الشيخ عبد الله بن محمد بن أحمد بن غدير الأحسائي. عالم فاضل.

توفى مقتولاً ولم أقف على تاريخ استشهاده.

عبد المطلب الأصفهاني: الشيخ الحاج عبد المطلب بن محمد حسن الإصفهاني الشهير بـ العباس آبادي. من فضلاء الكاظمية. من مؤلفاته: الحجة البالغة في أسرار الاعتقادات الاحمدية، وتنبيه المقال. وحجية المظنة (فارسي).

الميرزا عبد الوهاب القزويني: هو الميرزا عبد الوهاب الشريف بن الشيخ محمد علي بن الشيخ عبد الكريم... ابن الشيخ فتح الله القزويني. من أعاظم فقهاء عصره وأجلاء علمائه في النجف وكربلاء والكاظمية. له عده أساتذة منهم في كربلاء المؤسس الوحيد آغا باقر البهبهاني والشيخ أحمد الأحسائي والسيد علي الطباطبائي. وهو يروي عن أربعين عالم. من مؤلفاته: خلاصة الرشاد، و كتاب هداية المسترشدين، و رسالة في صلاة الجمعة.

الشيخ عبد علي آل عبد الجبار: الشيخ عبد علي بن محمد بن أحمد بن علي بن عبد الجبار البحراني القطيفي. أخذ الحكمة عن الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي، ومجاز منه، وكان معاصراً للشيخ حسين آل عصفور المتوفى سنة 1216هـ، ومجازاً منه.. من مؤلفاته: كتاب في الفقه، ورسالة في حرمة الظن، ورسالة في جواز تقليد الموتى. ذكر في كتب التراجم أنه توفي عام 1218هـ وفي مكان آخر عام 1230هـ.

الشيخ علي الأحسائي: مجاز عن الشيخ أحمد الأحسائي، وله كتاب في الخطب والأشعار. توفى عام 1221هـ.

الشيخ علي البرغاني: هو الشيخ محمد علي الشهير بالملا علي البرغاني بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد تقي بن الشيخ محمد جعفر بن الشيخ محمد كاظم. عالم حكيم متكلم شاعر مؤلف مكثر. ولد في برغان سنة 1175هـ، وأخذ الحكمة والفلسفة عن الآخوند ملا علي النوري، وأخذ الحديث والعلوم الغريبة من الميرزا محمد الأخباري، ولازم أستاذه العلامة الشيخ أحمد الأحسائي سنين وأجيز منه بإجازة مفصلة. من مؤلفاته: أسرار الحج، وأسرار الصلاة، والاعتقادات. توفى فيما بين الطلوعين من يوم الأحد 12 ربيع الثاني.

الشيخ علي التبريزي: علي بن محمد رضا التبريزي. فاضل من الخطباء ظاهراً، تتلمذ على الشيخ أحمد الأحسائي ثم السيد كاظم الرشتي وهو شديد الإكبار والتجليل والتعظيم لهما في كتاباته. من مؤلفاته: مناهل البكاء في عدة أجزاء.

ملا علي القزويني: علي بن إسماعيل بن إبراهيم بن أحمد القزويني. من الأعلام الأفاضل. تتلمذ في المعقول أولاً على مشائخ إصفهان، ثم انتقل إلى العتبات المقدسة، فاشتغل في المنقول على الشيخ أحمد الأحسائي بكربلاء.

الملا علي المرندي: علي بن محمد رضا المرندي، المعروف بمعين الإسلام. ذكر في كتاب الفاصل أنه يروي بالإجازة عن الشيخ أحمد الأحسائي. إما في كتاب الشيخية فعد من تلاميذ السيد كاظم الرشتي. من مؤلفاته: زاد المسافر وهو في الأخلاق بالفارسية.

الشيخ علي صالح الأحسائي: هو الشيخ علي بن الشيخ صالح بن زين الدين بن إبراهيم الهجري الأحسائي المطيرفي. أبن أخ الشيخ أحمد الأحسائي. كان من أهل العلم والفضل ومن الملازمين لعمه الشيخ الأحساء فلا تخلو الملازمة من الاستفادة العلمية. توفى: في كرمانشاه 1242هـ.

الشيخ علي صالح البحراني: هو الشيخ علي بن الشيخ صالح بن الشيخ يوسف البلادي البحراني. توفى: بعد 1220هـ.

الشيخ علي نقي الأحسائي: الشيخ علي نقي ابن الشيخ أحمد بن زين الدين بن إبراهيم بن داغر بن رمضان بن راشد بن دهيم بن شمروخ آل صقر المطيرفي الأحسائي. ولد حدود عام 20/3/ 1191هـ في الأحساء وأخذ المقدمات فيها ورافق أباه في أكثر أسفاره إلى العراق وإيران. من مؤلفاته: خلاصة مختصر الحيدرية، وأجوبة المسائل الهمدانية. ورسالة في تفسير ﴿قاب قوسين. توفى بمرض الطاعون في مدينة (كرمانشاه) بإيران صباح يوم الأحد 23/12/1246هـ.

فاطمة البرغاني: هي فاطمة بنت الشيخ محمد علي بن الشيخ محمد بن الشيخ محمد تقي بن الشيخ محمد جعفر بن الشيخ محمد كاظم البرغاني القزوني. عالمة فقيهة محدثة، حافظة للقرآن عالمة بتفسيره، وهي من فواضل نساء عصرها.

أخذت المقدمات وفنون الأدب على أخيها الشيخ عبد الحسين، وحضرت في الفلسفة العالية على الآخوند الملا آغا الحكمي القزويني، وأخذت العرفان والفقه والحديث على أبيها المتوفى سنة 1269هـ، والشيخ أحمد الأحسائي حين أقام في قزوين. توفيت في كربلاء حتى توفيت حدود سنة 1300هـ.

السيد كاظم الرشتي: السيد كاظم ابن السيد قاسم بن السيد أحمد بن السيد حبيب الحسيني المدني الرشتي مولداً، الحسيني. من أرشد تلاميذ الشيخ أحمد الأحسائي. يروي بالأجازة عن كل من: شيخه وأستاذة الشيخ أحمد الأحسائي، والسيد عبد الله شبر، والشيخ موسى بن الشيخ جعفر، والشيخ علي، والشيخ جعفر كاشف الغطاء النجفي. من مؤلفاته: إثبات المناسبة بين الألفاظ والمعاني، وأسرار شهادة الحسين عليه السلام، وترجمة (حياة النفس) للشيخ أحمد الأحسائي، (فارسي)، (ط). توفي مسموماً عام 1259هـ.

الشيخ كاظم بن علي نقي السمناني: من تلامذة الشيخ أحمد الأحسائي، كما صرح به المترجم له في أسئلته التي سألها الشيخ.

من مؤلفاته: شرح الفوائد الحكمية لأستاذه.

الشيخ كاظم بن خلف بن صالح.

السيد مال الله الخطي: هو السيد مال الله بن السيد محمد الخطي القطيفي، المعروف بالفلفل (أبو الفلفل). توفى عام 1222هـ ودفن في القطيف.

السيد محسن الأعرجي: هو محسن ابن السيد حسن ابن السيد مرتضى ابن السيد شريف الدين...

فقيه أصولي عالم متضلع محقق مدقق، من أعلام العلماء في عصره ويعرف بالمحقق الكاظمي، والمحقق البغدادي. يروي بالأجازة عن الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: المعتصم في أصول الفقه، والمهذب الصافي، ووسائل الشيعة. توفى: عام 1228هـ.

الشيخ محمد إبراهيم الكلباسي: هو محمد إبراهيم بن الحاج محمد حسن بن الحاج محمد قاسم الخراساني الكاخي الإصفهاني الكلباسي. ولد في شهر ربيع الثاني سنة 1180هـ في أصفهان، وقرأ المقدمات فيها ثم هاجر إلى كربلاء والنجف من أجل التحصيل العلمي. له الروية عن عدة من العلماء منهم الشيه أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: الإشارات، و الايقاظات، و منهاج الهداية إلى أحكام الشريعة. توفى في 8 جمادى الأول1261هـ.

الشيخ محمد بن إبراهيم بن حسن: أجازه الشيخ أحمد الأحسائي.

الشيخ محمد إسماعيل الكوهبناني: تلميذ من التلامذة المقربين للشيخ أحمد الأحائي.

الشيخ محمد الأستربادي: هو الشيخ محمد شريعة مدار الاسترابادي الكبير.

السيد محمد الأشكوري: ولد حدود 1190هـ، من تلاميذ الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: ترجم ولخص الرسالة الحيدرية التي هي من تأليف أستاذه. توفى: 1220هـ.

السيد محمد البكاء.

محمد الجيلاني: هو محمد بن محمد نصير الجيلاني. فاضل له اشتغال بالعلوم العقلية، كثير الإكبار والتعظيم له. من مؤلفاته: ظهور الحق، وشرح الفوائد الحكمية.

السيد محمد الخراساني.

محمد الريحاني الاهري: مقلد في (اهر) عاصمة قراجة داغ.

محمد باقر: عالم من العلماء تتلمذ عند الشيخ أحمد الأحسائي.

الشيخ محمد تقي الأحسائي: هو الشيخ محمد تقي بن الشيخ أحمد بن الشيخ زين الدين بن إبراهيم بن صقر بن إبراهيم بن داغر بن رمضان بن راشد بن دهيم بن شمروخ آل صقر المطيرفي الأحسائي. ولد قبل 1193هـ في الأحساء وأخذ المقدمات فيها عن جملة من أفاضلها ثم حضر سنين عند والده ثم هاجر إلى البصرة من التحصيل العلمي. وعندما سافر والده إلى إيران رافقه في سفره. وهو يروي بالأجازة عن والده. من مؤلفاته: رسالة شاه زاده، ورسالة في مسائل الدراية والرجال، وجواهر العقول في تقرير قواعد الأصول. ومن المرجح وفاته قبل والده.

الميرزا محمد تقي النوري: هو ميرزا محمد تقي بن علي محمد بن تقي النوري الطبرسي.

من أكابر العلماء، وأعاظم الفقهاء المروجين. ولد في قرية طبرستان عام 1201هـ، هاجر إلى أصفهان لطلب العلم فتتلمذ على علمائها منهم الحكيم علي النوري، ثم شد الرحال إلى كربلاء والنجف للاجتهاد. وله الرواية عن الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: كتاب المدارج في الأصول يقع في مجلدين، و كتاب كشف الحقائق، و رسالة في الصوم. توفى: عام 1263هـ.

محمد تقي مؤمن: هو لسيد محمد تقي بن المير السيد مؤمن بن المير السيد محمد تقي.. الحسيني القزويني. قرأ في بلاده مقدمات العلوم ثم هاجر إلى العراق فحضر في كربلاء على مجموعة من العلماء، وانتقل إلى النجف الأشرف، ثم عاد إلى مدينة قزوين، واشتغل بالإمامة والوظائف الشرعية. وله الرواية عن الشيخ أحمد الأحسائي والسيد عبد الله شبر. من مؤلفاته: برهان العصمة، وطرائف الحكمة وبدائع المعرفة، وحاشية رياض المسائل. توفى عام 1270هـ.

محمد جعفر التبريزي: هو محمد جعفر بن محمد باقر القراجه داغي الأبهري التبريزي. أصله من أبهر وولد في كربلاء وبها نشأ، وهو كثير التعظيم له والتجليل له شديد الاعتناء به، انتقل إلى تبريز وأقام بها مشتغلاً بالوظائف الشرعية. من مؤلفاته: شرح قصائد الأحسائي.

الميرزا محمد حجة الإسلام: هو الشيخ محمد بن حسين بن زين العابدين بن علي بن إبراهيم المامقاني التبريزي الملقب بحجة الإسلام. من أجلاء تلامذة الشيخ أحمد الأحسائي ويروي عنه سماعاً وقراءة وإجازة. وللمترجم مناظرة ومناقشة مع محمد علي الباب حتى أتم عليه الحجة واستتابه ولم يتب وأمر بصلبه. من مؤلفاته: الشقشقية (فارسي)، والرسالة العملية، ومناظرة بينه وبين ميرزا علي محمد الباب.. توفى في صفر من عام 1269هـ.

السيد محمد حسن الحسيني: وقد كتب بأمر أستاذه الشيخ أحمد مجموعة من رسائله فيها خمس وسبعون رسالة وفرغ منها في 1239هـ.

الشيخ محمد حسن النجفي: هو الشيخ محمد حسن بن الشيخ باقر بن الشيخ عبد الرحيم بن آغا محمد الصغير بن الأغا عبد الرحيم الشريف الكبير. ولد في حدود عام 1200هـ انتهت إليه الزعامة الدينية الشيعية بعد أن تتلمذ عند لفيف من العلماء وهو يروي بالأجازة عن الشيخ أحمد الأحسائي.

من مؤلفاته: كتاب الجواهر، و نجاة العباد، ورسالة في الدماء الثلاثة. توفى: في غرة شعبان 1266هـ.

الشيخ محمد حسين البافقي: هو الشيخ المولى محمد حسين بن علي أكبر البافقي اليزدي.

عالم فاضل.

محمد حسين السمناني: من مؤلفاته: شرح شرح الفوائد.

محمد حكم أبادي: وقيل أنه العالم الثالث الذي كان بصحبة الميرزا محمد حجة الإسلام ونظام العلماء عندما التقوا بالشيخ في (كرمانشاه).

السيد محمد رحيم الحسيني: أجازه الشيخ أحمد الأحسائي.

الشيخ محمد عبد علي العبد الجبار: هو الشيخ محمد بن الشيخ عبد علي بن الشيخ محمد بن عبد الجبار القطيفي البحراني. عالم فاضل حكيم أصولي. من مؤلفاته: كتاب الأربعون حديثاً، و أصول الدين، و البارقة الحسينية. توفى في بلدة سوق الشيوخ.

محمد علي آل عبد الجبار: هو الشيخ محمد بن الشيخ علي بن الشيخ عبد الجبار القطيفي البحراني.

من مشائخه الشيخ أحمد الأحسائي ومحمد بن الشيخ أحمد العصفور. من مؤلفاته: كتاب في إثبات حجية العقل، وكتاب في علم الكلام. توفي: عام 1242هـ.

الشيخ مرتضى الأنصاري: هو الشيخ مرتضى ابن الشيخ محمد أمين بن الشيخ مرتضى بن الشيخ شمس الدين... بن جابر بن عبد الله الأنصاري، الدزفولي. ولد عام 1214هـ في (دزفول) وأخذ المقدمات فيها، ثم حل في كربلاء من أجل الزيارة وبقى فيها من أجل التحصيل العلمي بطلب من السيد المجاهد. فبدأ على جهابذتها ثم رحل إلى النجف لمواصله الرحلة العلمية. والمترجم له يروي عن الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: فرائد الأصول المعروف بالرسائل، ورسالة في الإرث، والتقية. توفي في 18جمادى الثانية1281هـ.

الملا مرتضى بن عبد علي قلي: ملقب بعلم الهدى. مجاز عن الشيخ أحمد الأحسائي. توفى بعد السيد كاظم الرشتي، وأقام له السيد أحمد الرشتي مجلس الفاتحة ثلاثة أيام في كربلاء، ورثاه جمع من الأدباء الكربلائيين.

الشيخ مهدي بن أحمد.

الميرزا نظام العلماء: هو محمود بن محمد التبريزي، نظام العلماء. من تلامذة الشيخ أحمد الأحسائي المدافعين عنه في تأليفه. من مؤلفاته: التحفة المحقرة، والرد على الرادين على الأحسائي، وشرح رسالة العلم للأحسائي.

الملا هادي بن مهدي السبزواري:شهير بـ(حاج مولى هادي السبزواري). ولد عام 1212هـ بسبزوار وأخذ المقدمات علي يد ابن عمته ثم سافر إلى المشهد المقدس مع معلمه وفي العشرين من عمره سافر إلى أصفهان وأخذ الحكمة من اساتذتها. والمترجم حضر درس الشيخ أحمد الأحسائي. من مؤلفاته: حاشية على الأسفار. وشرح النبراس، حاشية على مفاتيح الغيب لصدر المتألهين. توفى: في 28/ذي الحجة/ 1289هـ.

[1]  من ص 153 – 160.

[2]  من ص 84 – 87.

[3]  من ص 49 – 53.

[4]  ص 83.
كاتب
267488